راوبط بريس - جريدة إلكترونية مغربية مستقلة

روابط بريس جريدة إلكترونية مستقلة

اخر الأخبار

جاري تحميل اخر الاخبار...

أخبار الجهة

أخبار وطنية

أخبار إقتصادية

mardi 31 janvier 2017


مسودة الدستور تشعل حربا جديدة بين “البجيدي” و”البام”



روابط بريس/
  أثار الفصل 47 من الدستور والمتعلق بتشكيل الحكومة جدلا حادا بين حزب العدالة والتنمية وحزب الأصالة والمعاصرة، وذلك بعد أن قال الأمين العام للأصالة والمعاصرة، إلياس العماري حزب العدالة والتنمية هو من وضع الصيغة الحالية للفصل 47 من الدستور، والذي يتسبب في استمرار الأزمة الحكومية. حزب العدالة والتنمية نفى هذا الأكمر واتهم العماري بالكذب.
تفاصيل القضية تعود إلى يوم الجمعة الماضي، حين قال إلياس العماري خلال كلمته في افتتاح الدورة الاستثنائية للمجلس الوطني للبام، إن ‘’ "جميع الأحزاب أو أغلبية الأحزاب، الأحزاب الكبيرة كلها باستثناء حزب واحد، كلها سارت في اتجاه وضع أجل أمام رئيس الحكومة المكلف بتشكيل الحكومة، هناك من اقترح 60 يوما، وهناك من اقترح 30 يوما.’’
وأضاف: ‘’نحن في الأصالة والمعاصرة اقترحنا ستون يوما، حيث أن رئيس الحكومة إذا فشل في أجل ستون يوما، جلالة الملك يعين المكلف بتشكيل الحكومة من الحزب الثاني، ثم الثالث، وإذا فشل كل هؤلاء، يتم التوجه نحو الانتخابات.’’
ورد العدالة والتنمية على هذه الاتهامات في موقع الرسمي للحزب، موضحا أنه ليس صحيحا أن 22 حزبا اقترحت إجراءات لتجاوز حالة عدم تشكيل الحكومة من لدن رئيس الحكومة المكلف، بل إن 12 حزبا فقط، هي التي اقترحت ذلك، وأن 16 أحزاب أخرى لم ترد في مذكراتها أي مقتضيات ذات الصلة بهذه النقطة.
وأضاف الحزب أنه في مذكرة حزب الأصالة والمعاصرة لم يقترح أي إجراء بخصوص تجاوز "البلوكاج" في حالة عدم تشكيل رئيس الحكومة المعين لأغلبيته، خلافا لما يقول العماري.
البيجيدي اعتبر أن كلام العماري اتهام صريح للجنة صياغة الدستور، التي تلقت اقتراحات الأحزاب السياسية المغربية، وأضاف أن "اتهام لجنة المنوني بالمؤامرة أمر لن نرد عليه، ولكن ينبغي أن يفهم أن أفعال العقلاء منزهة عن العبث، وصيغة الفصل 47 من الدستور لم يضعها العدالة والتنمية نصيا، بل جاء نصها الأصلي في الخطاب الملكي لـ 9 مارس وساهمت باقي الأحزاب في صياغته".

إقرأ أيضا

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire

Slider

اخبار المجتمع

أخبار رياضية

ثقافة و فنون

عالم المراة